تسجيل الدخول
إدارة البرامج التطويرية

الإدارة العامة البرامج التطويرية

​المقدمة:​

تشرف وكالة الوزارة للشؤون التعليمية على عدد من المشاريع التطويرية التنافسية بين الجامعات إضافة إلى مشاريع الخطة الوطنية للعلوم والتقنية. وتقوم هذه الإدارة بإبراز دور الوزارة في المساهمة في بناء اقتصاد مبني على المعرفة ومنافسة مؤسسات التعليم العالي لموجة التعليم العالي في ظل العولمة. ونظرا لذلك فقد تم استحداث إدارة البرامج التطويرية في وكالة الوزارة للشؤون التعليمية لتقوم بالإشراف الإداري والفني على المشاريع التطويرية لتحقيق أهداف الوزارة في إيجاد بيئة تطويرية تنافسية بين الجامعات وتقديم الدعم اللازم لتعزيز الإبداع والتميز فيها. تمشيا مع التوجيهات السامية وما تلا ذلك من توصيات ورشة تفعيل آراء خادم الحرمين الشريفين الملك عبد​الله بن عبد العزيز (رحمه​ الله) والمقامة خلال الفترة 19-21 ذو الحجة 1425هـ بإنشاء مراكز أو إدارات للتطوير في الجامعات ومؤسسات التعليم العالي، للحفاظ على الجودة النوعية لمخرجاتها وخدماتها.

التعريف بإلادارة العامة للبرامج التطويرية:​

 

تُعطي أنظمة التعليم العالي في الدول المتقدمة مجال أوسع لتطوير العملية التعليمية، وضمان جودة مخرجاتها بما يتوافق مع متطلبات الحياة العصرية وسوق العمل. 
وبالنظر إلى واقع التعليم العالي في المملكة العربية السعودية، يُلاحظ جليّاً اهتمام الدولة -رعاها الله- بتوفير الاحتياجات اللازمة لضمان نوعية متميزة من التعليم العالي؛ قادرة على مواكبة آخر التطورات على مستوى العالم. 
           
وقد أنشأت و​زارة التعليم - التعليم العالي​ عام 1428هـ إدارة مستقلة بمسمى الإدارة العامة للبرامج التطويرية في وكالة الوزارة للشؤون التعليمية، تُعنى بتنفيذ عددٍ من المبادرات التطويرية التنافسية بهدف حث الجامعات السعودية على الارتقاء بالتعليم، ورفع كفاءة أداء منسوبيها من طلاب و أعضاء هيئة التدريس في مختلف المجالات. وتقوم الإدارة بطرح هذه المبادرات التنافسية، وتقويمها وتحكيمها، ومن ثم دعمها والإشراف المباشر على تنفيذها في الجامعات، والتقويم الدوري لها ومتابعة كل ما يتعلق بذلك. ​​​

 

الأهداف والمهام:​

تسعى الإدارة إلى تحقيق الأهداف التالية:
1. رفع مستوى الكفاءة وتحقيق سرعة إنجاز البرامج والمشاريع التنافسية التي تطرحها الوزارة بين الجامعات.
2. توطين الخبرات والكفاءات المتعددة في إدارة عامة واحدة.
3. الاستثمار الأمثل للبنية التحتية والإدارية بين مشاريع الخطة الوطنية والمشاريع التطويرية التنافسية للوزارة.
4. توحيد معايير طرح المشاريع التطويرية وتحقيق الحيادية في الاختيار والمتابعة والتقديم.
5. تعزيز الاتجاه المؤسسي في برامج التطوير التعليمي وتغليبها على المبادرات الأحادية.
6. دراسة الفرص المتاحة بهدف استغلالها وتحويلها إلى برامج ومشاريع محددة الأهداف ومتوافقة مع خطة الوكالة التشغيلية ومنطلقة من خطة الوزارة الإستراتيجية.
7.الاستفادة من المساعدات والمنح البحثية والتدريبية من الجهات المانحة الحكومية والخاصة.
8. تعزيز التعاون والشراكة بين مؤسسات التعليم العالي والقطاع الخاص في مجال التطوير والدراسات والأبحاث.
9. الأخذ بمنهج إدارة الجودة الشاملة في إدارة المشاريع التطويرية لتحقيق رفع كفاءة الأداء والقيام بوظائفها بصورة مرضية.
10. الالتزام بأسلوب التخطيط الاستراتيجي في المشاريع التطويرية والذي يهتم بوضع التصورات المستقبلية والاستعداد لمعالجة المشكلات المتوقعة والتصدي لها، وإيجاد الحلول لها، والتنبؤ بآثارها والانعكاسات الناتجة عنها. 
​من المهام الرئيسة لهذه الإدارة تقديم الاستشارات المتنوعة في مجال تطوير أداء مؤسسات التعليم العالي، واقتراح المبادرات التطويرية، والإشراف المباشر على طرحها، وتحكيمها، وتنفيذها في الجامعات وفق الخطوات التالية: 
  • وضع مقترح للإطار الخاص بالمبادرة التطويرية، بحيث يتضمن أهميتها، وأهدافها، ومجالاتها، بالإضافة إلى إعداد الكتيِّب الخاص بشروط ومواصفات البرامج التي تتقدم بها الجامعات. 
  • عرضها على صاحب الصلاحية؛ للموافقة على طرحها. 
  • طرح المبادرة، ومخاطبة الجامعات؛ لتقديم العروض التطويرية. 
  • استقبال العروض المقدمة وفرزها في ضوء شروط ومواصفات المبادرة. 
  • ترشيح البرامج التي استوفت الشروط والمواصفات- للتحكيم. 
  • تشكيل لجان لتحكيم المشاريع المقدمة من المختصين في مجالات المبادرة، وذلك وفق ضوابط ومعايير تعتمدها الإدارة. 
  • الإشراف المباشر على لجان التحكيم. 
  • مراجعة نتائج التحكيم، وفرز البرامج الفائزة، والإعلان عن ذلك. 
  • إعداد عقود تنفيذ البرامج التطويرية مع الجامعات المستفيدة. 
  • مخاطبة الجامعات بشأن موعد توقيع العقود. 
  • متابعة تنفيذ البرامج، و إعداد تقارير عن سيرها، والإشراف على آليات صرف المخصصات المالية لها. 
  • تقويم البرامج المنفذة، وإمكانية تعميمها على الجامعات الأخرى. ​

الفئة المستفيدة من البرامج التطويرية

​تركز هذه المبادرة على تعزيز الاستثمار في الطاقات البشرية (الطلاب، وأعضاء هيئة التدريس).​​​​

التعريف بالمبادرات التطويرية​​​​

​​
تقوم فكرة المبادرات التطويرية عل أساس بث روح التنافس بين الجامعات؛ لتطوير أدائها، وتحسين كل ما يتعلق بالبيئة الجامعية. وتهدف الوزارة بدعمها وتمويلها لهذه المبادرات إلى مساعدة الجامعات على تفعيل الأدوار الرئيسة المنوطة بها من خلال اقتراح برامج تطويرية هادفة ومميزة لتحقيق الجودة النوعية في مجال أو أكثر من مجالات التطوير في المؤسسة التعليمية. وتتضمن هذه المجالات ما يلي: تطوير العملية التعليمية، وأعضاء هيئة التدريس، والطلاب، والبحث العلمي، والقيادة الإدارية، وخدمة المجتمع.

تحرص الوزارة عند طرحها لأي مبادرة تطويرية على أن تشمل المبادرة مجالاً أو أكثر من هذه المجالات التطويرية، وذلك تحقيقاً للهدف العام وهو التطوير النوعي للبيئة الجامعية، وحث الجامعات على الوصول إلى مستويات متقدمة من الريادة على المستويين المحلي والعالمي. وتسير المبادرة التطويرية بعد الموافقة على طرحها لخطوات تنفيذية محددة، وذلك بدايةً بالإعلان عن المبادرة ودعوة الجامعات لتقديم أفضل ما لديها من مقترحات تطويرية ضمن مجال المبادرة، ومروراً بتحكيم البرامج المقترحة للمبادرة، واعتماد الفائز منها، وتوقيع عقود تنفيذها، وانتهاءً بمتابعة آليات التنفيذ وتقويم المخرجات النهائية لكل برنامج تطويري.

ويلخص الشكل التالي الخطوات التنفيذية للمبادرات التطويرية:

          
بدون عنوان.png 

 ​

الموقع التنظيمي:

ترتبط مباشرة بوكيل الوزارة للشؤون التعليمية. ​

وسائل الإتصال:

 وزارة التعليم – التعليم العالي​- وكالة الوزارة للشؤون التعليمية - إدارة البرامج التطويرية ص . ب 11153
الهاتف: 4415555             تحويلة: 344
الفاكس: 4418891

​​​​​​​​
​​
حفظ
إبلاغ
حجم الخط
قيم هذا الموضوع
التعليقات
*
*
*
*  
CAPTCHA
تغيير رمز التحققسماع رمز التحقق
 
*