نبذة عن المركز الوطني لبحوث وسياسات التعليم

بعد صدور الأمر الملكي الكريم رقم أ/67 وتاريخ 9/4/1436هـ، والذي نص على دمج وزارة التعليم العالي، والتربية والتعليم في وزارة واحدة باسم (وزارة التعليم)، تشكل مركز البحوث التعليمية والابتكار نتيجة اندماج كلاً من الإدارة العامة للبحوث التربوية في وزارة التربية والتعليم ومركز البحوث والدراسات في وزارة التعليم العالي، ثم تلا ذلك صدور القرار الوزاري رقم 34141 وتاريخ 9/2/1439هـ والذي جاء بتغيير المسمى ليكون "المركز الوطني لبحوث سياسات التعليم". ويشرف على المركز مجلس اشرافي يقوم بتحديد التوجه العام للمركز ومتابعة نشاطاته، وذلك لضمان جودة مخرجاته، وتقديم الدعم اللازم له، والذي يتكون من:
معالي وزير التعليم (رئيس المجلس)، وعضوية كلاً من: معالي نائب الوزير (نائب رئيس المجلس)، ووكيل التخطيط  والتطوير، ووكيل التعليم (بنين)، ووكيل وكالة التعليم (بنات)، ووكيل التعليم الأهلي، ووكيل الشؤون التعليمية، ووكيل شؤون البعثات، ومدير عام المركز الوطني لبحوث سياسات التعليم.
 

الادارات التابعة للمركز الوطني لبحوث وسياسات التعليم

يتبع للمركز حالياً:

أ- إدارة البحوث.           ب- إدارة المعرفة.

مدير عام المركز الوطني لبحوث سياسات التعليم

​​المدير:

أ.د. عبدالرحمن بن عبدالكريم مرزا
المسمى الوظيفي: مستشار وكالة التخطيط والمعلومات
والمدير العام على المركز الوطني لبحوث سياسات التعليم

الموقع التنظيمي:

ترتبط بوكيل الوزارة للتخطيط والتطوير.

مهام وأهداف المركز الوطني لبحوث سياسات التعليم

الهدف العام

المساهمة في رفع كفاءة وفاعلية العملية التعليمية عن طريق مراجعة السياسات القائمة أو سن سياسات تعليمية حديثة بالاعتماد على الدراسات والبحوث القائمة على البراهين، بما يتواكب مع خطط المملكة الطموحة وتطوير التعليم والتقدم بمستواه التنافسي عالمياً.

الاهداف التفصيلية

  1. تعزيز إمكانيات الوزارة في مجال بحوث سياسات التعليم المبنية على البراهين.
  2. بيتا للخبرة ومرجعا هاماً للمهتمين والباحثين بالدراسات والبحوث ذات العلاقة.
  3. توفير بيئة بحثية علمية متميزة لدراسة متغيرات التعليم وتيسير مهام الباحثين.
  4. اقتراح المبادرات وإبداء المرئيات والمشورة العلمية للجهات المعنية لتبني توجهات التعليم الحديثة.
  5. بناء شراكات فاعلة مع مراكز ومعاهد البحوث والدراسات في التعليم على المستويين الإقليمي والعالمي.

مهام مركز بحوث سياسات التعليم

  1. اقتراح الخطط التشغيلية والبرامج الخاصة بإجراء البحوث والدراسات والتقارير التعليمية والتعريب بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، ومتابعة تنفيذها بعد اعتمادها.
  2. تعريب البحوث والدراسات والسياسات التعليمية الأجنبية والتي يمكن الاستفادة منها في تطوير العملية التعليمية في المملكة.
  3. إجراء البحوث والدراسات والتحليلات التشخيصية للوضع الراهن في مجال التعليم وسياساته وقضاياه المختلفة، وما يعترضه من مشكلات في المملكة، واقتراح الحلول.
  4. إجراء البحوث والدراسات الاستراتيجية المتخصصة في الوضع الحالي واستشراف مستقبل التعليم في المملكة.
  5. المشاركة في المشاريع والتجارب التعليمية المميزة في الميدان التعليمي لاختيارها وتعميم ما ينجح منها بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.
  6. الاستفادة من البحوث والدراسات التي تعدها مراكز البحوث في الجامعات والكليات والمعاهد، وتوظيف نتائجها في تطوير جهود وزارة التعليم لرفع مستوى العملية التعليمية.
  7. دراسة وإبداء المرئيات على التقارير والدراسات والخطط التي تحيلها وزارة التعليم إلى المركز.
  8. تمثيل الوزارة في المحافل والمعارض والمؤتمرات والمنتديات وورش العمل واللقاءات المحلية والعالمية المتخصصة في مجال بحوث وسياسات التعليم.
  9. التنسيق وتبادل المعلومات والخبرات مع بيوت الخبرة ومراكز الأبحاث المتخصصة في مجال التعليم على المستوى المحلي والعالمي.
  10. إنشاء قاعدة بيانات إلكترونية، تتضمن المقتنيات الرقمية في مجال بحوث وسياسات التعليم.
  11. الاشراف على المكتبة المركزية للوزارة وتهيئتها لتكون مرجعاً للمستشارين والباحثين في مجال التعليم.
  12. رصد التوجهات العالمية في مجال التعليم والاستفادة من التجارب الدولية الناجحة والقيام بالمقارنات المرجعية المناسبة.
  13. الاسهام في تطوير وتأهيل الكفاءات الوطنية في مجال البحوث والدراسات والتعريب في مجال التعليم وسياساته.
  14. تحديد الاحتياجات التدريبية والمستلزمات الإدارية والفنية الخاصة بالمركز ومتابعة توفيرها.
  15. اعداد التقارير الدورية عن انشطة المركز وإنجازه وأساليب تطوير العمل ورفعها لوكيل الوزارة للتخطيط والتطوير.
  16. تنظيم المعاملات والمعلومات الخاصة بالمركز وحفظها بشكل يساعد على استخراجها بيسر وسهولة.
  17. اعداد مشروع الميزانية السنوية للإدارة بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.
  18. تنفيذ كافة الاعمال والمهام الأخرى حسب توجيهات معالي وزير التعليم وسعادة وكيل الوزارة للتخطيط والتطوير.